جلسة تشاوريه جديدة ضمن فعاليات نشر ثقافه التسامح للتحالف في بلدية القرارة

DSCF3351

التحالف من اجل العدالة من جديد قام بتنفيذ جلسة تشاورية تسعى لنشر ثقافه التسامح والمصالحه المجتمعيه ووضعها ضمن اجنده واهداف البلديات لتكون المظله التي تسير بها اعمالها و تنفيذ هذه الورشه جاء داخل بلدية القرارة خان يونس وضمن موظفيها.

حيث قام المحامي سعيد عواد بادارة هذه الجلسة وحث فيها موظفي بلدية القرارة على ضرورة تفعيل ثقافه التسامح ضمن المجتمع الفلسطيني ونوه واكد على دور البلديات بصوره عامه في نشر مثل هذه الثقافه. واكد المحامي سعيد على ان التسامح يبدأ بالتسامح مع النفس، فلا نرهقها بحمل الأحقاد والضغائن، ولا نعذبها بالكراهية والعدوانية، بل نغرس فيها شجرة الرحمة والمحبة

وتحدث ايضا عن آليات تعزيز المصالحة المجتمعية في الشارع الفلسطيني من خلال توظيف مفهوم السلم الأهلي وثقافة التفاهم والحوار والتسامح والأمن، والعمل على تضافر جهود جميع شرائح المجتمع وخاصة رجال الإصلاح والمخاتير والوجهاء ومؤسسات المجتمع المدني من أجل تعزيز مفاهيم التعاون والسلم الأهلي في المجتمع الفلسطيني. واكد المحامي سعيد عواد على ان سبل تعزيز الحلول المجتمعية التصالحية وتعزيز ثقافة السلم الأهلي التي تسعي جاهد الى نبذ التطرف والعنف والكراهية من اهم عوامل نجاح دور مؤسسات المجتمع المحلي في مسعاها .

جدير بالذكر ان هذه الانشطة تقع ضمن انشطه مشروع الحمايه القانونيه والعدالة للفئات الهشة الممول من قبل برنامج الامم المتحدة الانمائي ال UNDP,  والمنفذ من قبل التحالف من اجل العدالة، حيث يتمل التحالف ائتلاف بين ثلاث جمعيات فلسطينيه غير ربحية وهي جمعيه جسور من رفح ومنتدى تواصل من النصيرات ، ومركز سياده للحقوق والقانون من غزة تم تأسيس التحالف في اغسطس 2010.